Posted in Articles, English, Peace Stories, قصص السلام, سلام, شباب, عربي

2018 اليوم الدولي للجاز في بغداد

2018 اليوم الدولي للجاز في بغداد 

قامت مجموعة من الشابات والشباب المهتمين بموسيقى الجاز بأحياء اليوم الدولي للجاز في بغداد وذلك بالتزامن مع اليوم الدولي لموسيقى الجاز المصادف 30 أبريل/نيسان من كل عام, ولكن لماذا الاحتفال بهذا اليوم ضروري في بغداد؟ ؟

أعلنت الأسرة الدولية يوم 30 نيسان/أبريل “يوماً دولياً لموسيقى الجاز” خلال الدورة التي عقدها المؤتمر العام لليونسكو في تشرين الثاني/نوفمبر 2011. وسيجمع اليوم الدولي لموسيقى الجاز العديد من المجتمعات المحلية والمدارس والفنانين والمؤرخين والأكاديميين ومحبي موسيقى الجاز في شتى أنحاء العالم للاحتفال بفن موسيقى الجاز ومعرفة المزيد عن جذوره ومستقبله وتأثيره. وسيتم الاحتفال بموسيقى الجاز التي تمثل شكلاً مهماً من الأشكال الفنية الدولية من أجل تعزيز السلام والحوار بين الثقافات والتنوع واحترام حقوق الإنسان والكرامة الانسانية ومن أجل القضاء على التمييز وتعزيز حرية التعبير والنهوض بالمساواة بين الجنسين وتدعيم دور الشباب من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي

لماذا الاحتفال باليوم الدولي لموسيقى الجاز؟
موسيقى الجاز تكسر الحواجز بين الثقافات وتوفر فرصاً للتفاهم والتسامح؛
موسيقى الجاز أداة تتيح تحقيق حرية التعبير؛
موسيقى الجاز رمز للوحدة والسلام؛
موسيقى الجاز تحد من أوجه التوتر بين الأفراد والجماعات والمجتمعات؛
موسيقى الجاز تنهض بالمساواة بين الجنسين؛
موسيقى الجاز تتيح تدعيم دور الشباب من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي؛
موسيقى الجاز تعزز الابتكار الفني والارتجال وأشكال التعبير الجديدة وتشجع على دمج أصناف الموسيقى التقليدية في الأصناف الجديدة للموسيقى؛
 1 وسيقى الجاز تحفز الحوار بين الثقافات وتتيح تمكين الشباب المنتمين إلى الفئات الاجتماعية المهمشة

جميع هذه الاشياء واسباب اخرى اضافية هي الحافز والدافع لأحياء ثقافة موسيقى الجاز في بغداد 

في بغداد وفي استطلاع سريع للرأي عند سؤال الحاضرين لهذه الفعالية عن مدى رغبتهم في اقامة نادي وملتقى للجاز في بغداد 

كانت جميع الاراء ايجابية جدا ومشجعة لنادي الجاز الذي سيقام بشكل مشترك وعمل جماعي ما بين الحضور والمهتمين لموسيقى الجاز 

!

رسمة سريعة لرجل يعزف الجاز و كشك بسيط لتذكارات على اشكال الالات الموسيقية هنا وهناك 

وحلقة نقاشية دامت لمدة 30 دقيقة اختصرت تاريخ الجاز عالميا والشخصيات الاكثر شهرة في عالم الجاز وعلامات دالة مصنوعة من الورق والخشب منتشرة في ارجاء البيت البغدادي الشبابي حاملة معها معلومات عن الجاز في العراق والعالم 

وفي احدى زوايا البيت البغدادي كانت الاجواء موشحة بالامنيات التابعة من القلب الى الصديق الراحل عازف السَاكسُفون الشاب سبوجي 

بالسلام والحب لروحه النقية الطيبة 

كانت هذه رحلتنا مع اليوم الدولي لموسيقى الجاز  لهذه السنة

هل سيقوم الشباب البغدادي بأحياء هذا اليوم مرة اخرى في السنة القادمة؟! هل سيكون هناك نادي للجاز في بغداد؟!

IQPeace Media Team

International Jazz Day In Baghdad 2018

A group of young men and women who are interested in music had celebrated the international jazz day in Baghdad which is celebrated worldwide on April 30th each year .
But why this celebration is essential in Baghdad ?
The international family has declared that 30th of April each year will and international day for jazz music during the session of the General Conference of UNESCO in November 2011.
This celebration will gather many local communities, schools, historians, academics and jazz music lovers from all over the world to celebrate the art of jazz music and to know more about it’s roots, its future and its effect .
Jazz music will be celebrated to represent an important form of international art to enhance peace, international dialogue, diversity, the respect of human rights, human dignity and to eliminate discrimination, promote freedom of expression, promote gender equality and to empower the youth’s role to achieve social development.
But why celebrating the international jazz day ?
Well, jazz music breaks the boundaries between cultures and provide opportunities for understanding tolerance.
Jazz music is a tool to the freedom of expression and a symbol for unity and peace.
Jazz music limits the tension between individuals, groups and communities it also reinforce technical innovation and improvisation, encourage the integration of traditional music into new musical genres it will also stimulate intercultural dialogue and empower young people from marginalised social groups. All these and other additional causes are the motivation to revive the jazz culture in Baghdad and in a quick survey when asked those presents for this event about their desire to establish a jazz forum in Baghdad all opinions were very positive and encouraging for the jazz club which will be held jointly and a collective work between audience and those who are interested in jazz .
A quick sketch of a man playing jazz and a simple booth for memorabilia in the forms of musical instruments here and there and a 30 – minute discussion session shortened the history of jazz world-wide and the most famous jazz personalities as well as functional spread made of paper and wood spread throughout the Baghdadi house of youth, carrying information about jazz in Iraq and the world .
In one of the Baghdadi House corners the atmosphere was shrouded in wishful thinking from the heart to the late friend spoochie the saxophone player with peace and love for his lure and good spirit .
This was our trip with the international jazz day of the year, will the Baghdadi youth live up this day again in the coming year ?
Will there be a jazz club in Baghdad ?

Posted in Articles, English, IQPeace Center, IQPeace Media, Peace news, Uncategorized, youth, عربي

IQPeace Center in 1 Minute

In country like IRAQ, its really hard to find a free & neutral space for daily activity, Volunteers groups, youth groups, initiatives, Music, art, dance, handmade, painting and startups, its hard to share your ideas, talents & passion with others because of our cultural diversity and our Iraqi culture in general, so WE initiated IQPeace Center to be a free space, youth hub & Peace center in downtown Baghdad.

Our social venture in one (yes, just one!) sentence is PEACE!

IQPeace Center is A place for training, for manufacturing, a place for book and study, a place for volunteer youth campaigns and initiatives of Baghdad, art, music, drawing, Photography & dancing. A place for handicrafts. free space for start Ups & New inventions. Youth hub for all Baghdadi Young dreamers and aspiring, a Customs place to share, learning, Experiences, Leadership. Simply place to develop humans.

IQPeace Media Team 2018

مركز IQPeace في دقيقة واحدة

في بلد مثل العراق, من الصعب جدا ايجاد مساحة محايدة و غير مقيدة لممارسة النشاطات اليومية, الفرق التطوعية, المجموعات الشبابية, المبادرين, الموسيقى, الرقص, الاعمال اليدوية, الرسم و الناشئين, حيث أنه من الصعب مشاركة الافكار, المواهب و الشغف مع الاخرين بسبب الاختلاف الثقافي في العراق و الثقافة العراقية بشكل عام, لذلك قمنا بأنشاء مركز IQPeace ليكون مساحة حرة, نادي شبابي و مركز للسلام في وسط مدينة بغداد. مشروعنا الاجتماعي يمكن اختصاره بكلمة واحدة (نعم واحدة فقط! ) هي السلام! مركز IQPeace هو مكان للتدريب, للتصنيع, مكان للكتب و المطالعة, مكان للحملات التطوعية الشبابية و المبادرات , للفن, للموسيقى, للرسم, للتصوير و الرقص. مكان للحرف اليدوية. مساحة حرة للمجموعات الناشئة و الابتكارات الجديدة . نادي شبابي لكل شاب بغدادي يحمل حلما و يطمح لتحقيقه. مكان مصمم للمشاركة, التعلم, الخبرات و القيادة. ببساطة هو مكان للتنمية البشرية..

Posted in English, IQPeace Media, Peace Stories, قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

International Women’s Day 2018

ألى كل امراة عراقية … الى كل ام، زوجة,اخت وصديقة
كل عام وانتن الحياة, الامل, والسلام لهذا البلد .. انتن صانعات المستقبل
To all the amazing women out there
Happy International Women’s Day!!
A big thanks to all the women role models in our life, make a powerful statement in support of the person who inspired you to be #HeForShe
#IWD #IWD2018 #IQPeace #PeaceDay

Happy International Women's Day
_MG_2802_MG_2844_MG_2956BA1DSC_0211DSC00072IMG_3581Ba2IMG_3738IMG_3776IMG_4340IMG_4421ثيمة خشبية (3)ثيمة خشبية (5)
Posted in Articles, English, IQPeace Media, Peace Stories, قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

“تعلمت من المهرجان أن أتقبل الأخرين”

“تعلمت من المهرجان أن أتقبل الاخرين”
اسمي ايات وعمري 21 سنة من فريق الاعلام الاجتماعي
محامية متخرجة من جامعة بغداد
تعرفت على المهرجان بالبداية من خلال صديقتي اللي جانت مشاركة بي بسنة 2015
ولا زالت متطوعة
تعرفت على شخص من فريق الميديا وبسببه صار عندي حافز اتطوع بالمهرجان وجان اول لقاء الي مع المتطوعين بالامسية الرمضانية لسنة 2016
المهرجان كولش مميز كل سنة ديضيف شي ايجابي وحلو سواء للحضور او للمتطوعين
وچان اله تأثير شخصي عليه لأن ضافلي هواية امور اولها طريقة تفكيري تطورت وتعلمت اتقبل الاخرين مثل ما همه ومااشوف الاختلاف والتنوع شي سلبي بالعكس شي ايجابي وحلو وتعرفت على اصدقاء مستحيل الگه مثلهم
هدف المهرجان الاساسي أظهار الجانب الحلو لبغداد لكل الاشخاص اللي ماخذين فكرة سيئة عنها
كل المتطوعين بالمهرجان هدفهم نشر السلام
اني شخصياً وكمتطوعة تعرضت لأنتقادات من العديد من الاصدقاء والناس بشكل عام اولهن
“احنه بحرب وين السلام”  “انتوا بطرانين”
وغيرها بس بكل مرة اكدر اوضحلهم فكرة المهرجان واهدافه واتركهم لقناعتهم بعد وابقه مستمرة باللي اني دااسوي ولو كل شخص كدرنه نوصله فكرة السلام وكدر يحس بالسلام الي بداخله راح نعيش بأمان
المهرجان غير بيه هواية امور للافضل طبعا ومن خلاله صرت مؤمنة بأنه اني اگدر اقدم شي مفيد لمجتمعي وبلدي وداأسعى لهذا الشئ لان ماكو شي مستحيل ابدا
كلمة اوجهها للعالم بيوم من الايام راح نگدر نغير فكرتكم السلبية عن بغداد وراح نخليكم تتحمسون لزيارتها

Media Team 2017

“I learned from the carnival how to accept other people’s perspectives”

My name is Ayat and I am a 21-year-old member of the social media team and a lawyer graduated from the University of Baghdad. I first got to know the carnival through my girl-friend in 2015 who is still a volunteer. I met a person from the media team who had motivated me to volunteer in the carnival, it was my first meeting with the volunteers in the 2016 Ramadan evening. The carnival is very special, each year it gives a positive result and is nice to both the attendees and the volunteers. I had been influenced by the carnival because it provided me with several things. The first was that my way of thinking started to change and that I learned how to accept other people’s perspectives despite their differences and learned not to see differences and diversity as negative. I started to see the differences and diversity as positive and beautiful as the carnival has enabled me to meet new friends who I’ve never expected to meet. The main objective of the carnival is to show the beautiful side of Baghdad to people who have a bad idea about it. All the volunteers in the carnival aim to spread peace. I personally have been criticized by many friends and people in general. To name some: “We are in a war, where is peace?” “You are all wasting your time” and many others. But each time, I can explain to them the carnival’s idea and objectives and then let them free to choose their own choices, and I continue to work. If we were able to share the idea of ​​peace with each person, the people would feel their peace and live safely. The carnival has positively changed a lot of things in myself, and through the carnival I started to believe that I am now able to provide a beneficial service to my community and my country and now I am seeking to do this because I believe that there is nothing ever impossible. I have a message to the world, “One day, we will be able to change your negative idea of ​​Baghdad and we will make you excited to visit it.”

Posted in Articles, English, IQPeace Media, Peace Stories, قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

“خلي هواك أنظف”

“خلي هواك أنظف”

أبراهيم من فريق الأكشاك – الكشك النباتي

عمري ١٩ سنة, طالب في كلية الصيدلة المرحلة الثالثة

تعرفت عل مهرجان عن طريق اصدقائي

الكشك مالتي يخص النباتات والبيئة من خلال هذا الكشك ابعث رسالتي وهدفي للعالم

“خلي هواك أنظف”

المهرجان جان كلش حلو وراقي والطموح هو تطويره الى الافضل في السنوات القادمة

المهرجان ضافلي هواية مهارات و من خلاله استطعت ان احقق الأفكار الي تخطر في فكري

وتعلمت شلون اجعل فكرة كشك النباتات تكون مميزة وتعلمت شلون اطور اكثر من الفكرة للسنة القادمة

المهرجان حقق السعادة للناس وهذه هي احد طموحنا والمتمثلة برسم الابتسامة على وجوه الناس

ادعوا الناس جميعا لحظور المهرجان في كل سنة, مجرد حضوركم المستمر هو دافع كبير النا علمود نستمر بالابداع

Media Team 2017

Make your air cleaner

Ibrahim-plants booth I’m 19 years old; I study pharmacy (third stage) I heard about the festival via my friends My booth specializes in plants and environmental maintenance, Through this booth I send my message to the world “Make your air cleaner” The festival was very well-organized and beautiful and we are very ambitious to develop it for the better in the oncoming years. This festival has given me so many skills and it gave me the chance to make my ideas a working progress, I’ve also learned how to make the Plants Booth’s idea a special one and how to improve it more for the next years. This festival has made people happy and that’s our major goal, to draw a smile on people’s faces. I invite everyone to come to the festival every year; your constant presence is a great motive for us to keep going.

Posted in English, IQPeace Media, Peace Stories, قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

“اختاروا الطريقة الافضل التي تستطيعون من خلالها ان تخدموا بغداد”

“اختاروا الطريقة الافضل التي تستطيعون من خلالها ان تخدموا بغداد”

حيدر من الفريق اللوجستي عمري ٢٨ سنة, بكالوريوس علوم سياسية

تعرفت على المهرجان عن طريق الصدفة وحضرت احد الاجتماعات كضيف مو متطوع

بعدها تطوعت ضمن فريق اللوجستيات, شاركت بالمهرجان منذ سنة 2015

المهرجان بالنسبة الي متنفس اكدر اعيش من خلاله كلشي مكدرنا نعيشه بمجتمعنا بالسنوات السابقة من سلام وعمل ومشاركة بأعمال اطور صورة بغداد

حاولت اقدم شي لبغداد بطرق هواية لكن مهرجان بغداد دار السلام كان بالنسبة الي الطريقة الصحيحة علمود اقدم شي لبغداد

واعادة اسم بغداد دار للسلام

المهرجان يوفر المساحة الواسعة للشباب بمختلف المواهب يطورون قدراتهم وامكانياتهم

تعرضت لانتقادات هواية منها انتقادات بالعمل ومن المجتمع واجهتها بطريقة سهلة

شرحت لكل شخص انتقدني ليش اشترك بهذا المهرجان وهدفنا الاساسي وبالتالي ماكو انسان ميحب يعم السلام لمدينته

المهرجان غيرني للاحسن من كل النواحي

احب اكوله لكل الشباب اختاروا الطريقة الافضل التي تستطيعون من خلالها ان تخدموا بغداد

السلام يبدأ من داخلنا

خليكم مؤمنين بالسلام و راح نكدر نلكاه بشوارع بغداد وكل العراق

Media Team 2017

Choose the Best Way that Enable You to Serve Baghdad!

My name is Haider. I’m 28 years old and I hold a B.A. in Political Science, a member from the Logistic Team.

I first heard about the carnival by chance. Then I attended one of the meetings as a guest not a participant. Afterwards, I joined the Logistic Team in 2015.

The carnival is considered to be a way that enables me to practice what I could not do in my community through the past years, things like peace, work, and participation by deeds that help to make Baghdad more sophisticated!

I tried before to present something for Baghdad in many ways but BCP Carnival was the best of them all to get back Baghdad as a city of peace.

I think the carnival offers enough space for youths to be capable of working on their talents and potentials.

I got so many criticisms at work and from the community as well but I faced after all and explained the matter telling them about the main goal of the carnival. Ultimately, everybody likes to bring peace into our city.

My advice for youths is to choose the best way that enables them to serve Baghdad. Everyone should understand that Peace is from inside.

I believe that the carnival changed me into the better. Believe in peace and you will find it more in our city and in all over Iraq.

Posted in Articles, English, IQPeace Media, Peace Stories, قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

“انتي رسامة؟ كاتبة؟ ممثلة؟ او لديك اهداف مثمرة في الحياة؟”

عربي – English

“انتي رسامة؟ كاتبة؟ ممثلة؟ او لديك اهداف مثمرة في الحياة؟”

زهراء عماد طالبة

طالبة اعدادي سادس اديي

انسانة احب اساعد كل الناس, من الاشخاص الملهمين لي في الحياة هي امي وهي التي خلتني اصل لهاي المرحلة ودائما تتدعمني وتقف بجانبي وهي اكثر المشجعين لي

شغفي بالحياة صنع الحب والسلام والتعاون بين الناس, اني ممثلة سينما ومسرح جاد

 هذه اول سنة لي اتطوع في المهرجان, لكن كنت من الحضور الدائم للمهرجان في السنوات الثلاث الماضية

اما هذه السنة شفت اصدقائي كلهم متطوعين وديشتغلون وتعاون واكو حب بيناتهم, صديقتي متطوعة في المهرجان كلتلي تكدرين تشتركين مع تيم العروض المسرحية

حبيت الفكرة وكلت خلي اتطوع ونسوي فدشي بسيط يعبر عن حبنا الى بغداد اني ومجموعة من الشباب والبنات

المهرجان ساعدني بتكوين شبكة اصدقاء كبيرة, المهرجان زرع بداخلي روح العمل الجماعي واستخدام الحلول السلمية كاسلوب للحياة

هدفي الحالي في الحياة هو العيش باسلوبي وطريقتي الخاصة

كلمة اوجهها للفتيات وبالاخص الطموحات, انتي رسامة؟, كاتبة؟ ممثلة؟ او لديك اهداف مثمرة في الحياة؟

استمري ولا تخلين اي شي يعيق طموحج ولا تصنعين من تعليقات الناس وارائهم سبب يخليج تصيرين انسانة سلبية غير منتجة

وكلمة للشباب اطرحها, اعطي ثقة ودعم كامل لاي أنثى في حياتك لانها يوما ما حتصنع شي عظيم بالمستقبل وراح تفتخر بيها انت

Are you a painter? Writer? an actress? Or “Have fruitful goals in life?”

I’m a person who love to help all the people, one of the people who inspire me in life is my mother who made me the origin of this stage, she always supports me and stands by my side and she is my biggest fan.

My passion for life is to make love, peace and cooperation among people. I am a serious cinema and theater actress

This is my first year volunteering at the festival but I have been a regular attendee at the festival for the last three years

This year, my friends are all volunteers and they work in cooperation and there is love between them. My friend told me that I could participate in theater performances

I loved the idea and decided to volunteer and together we do something simple expressing our love for Baghdad me and a group of young men and women

The festival helped me create a network of great friends, and planted in me the spirit of teamwork and the use of peaceful solutions as a way of life

My goal in life is to live my own style and my own way

A word for girls, especially those with ambition,

 are you a painter? Writer? an actress? Or do you have fruitful goals in life?

Do not make anything hinders your ambition and do not make people’s comments and opinions a reason to make you become a passive negative person

And a word for young men, give full confidence and support to any female in your life because one day she will do something great, and you will be proud of her.

Media Team 2017