2018 اليوم الدولي للجاز في بغداد

2018 اليوم الدولي للجاز في بغداد 

قامت مجموعة من الشابات والشباب المهتمين بموسيقى الجاز بأحياء اليوم الدولي للجاز في بغداد وذلك بالتزامن مع اليوم الدولي لموسيقى الجاز المصادف 30 أبريل/نيسان من كل عام, ولكن لماذا الاحتفال بهذا اليوم ضروري في بغداد؟ ؟

أعلنت الأسرة الدولية يوم 30 نيسان/أبريل “يوماً دولياً لموسيقى الجاز” خلال الدورة التي عقدها المؤتمر العام لليونسكو في تشرين الثاني/نوفمبر 2011. وسيجمع اليوم الدولي لموسيقى الجاز العديد من المجتمعات المحلية والمدارس والفنانين والمؤرخين والأكاديميين ومحبي موسيقى الجاز في شتى أنحاء العالم للاحتفال بفن موسيقى الجاز ومعرفة المزيد عن جذوره ومستقبله وتأثيره. وسيتم الاحتفال بموسيقى الجاز التي تمثل شكلاً مهماً من الأشكال الفنية الدولية من أجل تعزيز السلام والحوار بين الثقافات والتنوع واحترام حقوق الإنسان والكرامة الانسانية ومن أجل القضاء على التمييز وتعزيز حرية التعبير والنهوض بالمساواة بين الجنسين وتدعيم دور الشباب من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي

لماذا الاحتفال باليوم الدولي لموسيقى الجاز؟
موسيقى الجاز تكسر الحواجز بين الثقافات وتوفر فرصاً للتفاهم والتسامح؛
موسيقى الجاز أداة تتيح تحقيق حرية التعبير؛
موسيقى الجاز رمز للوحدة والسلام؛
موسيقى الجاز تحد من أوجه التوتر بين الأفراد والجماعات والمجتمعات؛
موسيقى الجاز تنهض بالمساواة بين الجنسين؛
موسيقى الجاز تتيح تدعيم دور الشباب من أجل تحقيق التغيير الاجتماعي؛
موسيقى الجاز تعزز الابتكار الفني والارتجال وأشكال التعبير الجديدة وتشجع على دمج أصناف الموسيقى التقليدية في الأصناف الجديدة للموسيقى؛
 1 وسيقى الجاز تحفز الحوار بين الثقافات وتتيح تمكين الشباب المنتمين إلى الفئات الاجتماعية المهمشة

جميع هذه الاشياء واسباب اخرى اضافية هي الحافز والدافع لأحياء ثقافة موسيقى الجاز في بغداد 

في بغداد وفي استطلاع سريع للرأي عند سؤال الحاضرين لهذه الفعالية عن مدى رغبتهم في اقامة نادي وملتقى للجاز في بغداد 

كانت جميع الاراء ايجابية جدا ومشجعة لنادي الجاز الذي سيقام بشكل مشترك وعمل جماعي ما بين الحضور والمهتمين لموسيقى الجاز 

!

رسمة سريعة لرجل يعزف الجاز و كشك بسيط لتذكارات على اشكال الالات الموسيقية هنا وهناك 

وحلقة نقاشية دامت لمدة 30 دقيقة اختصرت تاريخ الجاز عالميا والشخصيات الاكثر شهرة في عالم الجاز وعلامات دالة مصنوعة من الورق والخشب منتشرة في ارجاء البيت البغدادي الشبابي حاملة معها معلومات عن الجاز في العراق والعالم 

وفي احدى زوايا البيت البغدادي كانت الاجواء موشحة بالامنيات التابعة من القلب الى الصديق الراحل عازف السَاكسُفون الشاب سبوجي 

بالسلام والحب لروحه النقية الطيبة 

كانت هذه رحلتنا مع اليوم الدولي لموسيقى الجاز  لهذه السنة

هل سيقوم الشباب البغدادي بأحياء هذا اليوم مرة اخرى في السنة القادمة؟! هل سيكون هناك نادي للجاز في بغداد؟!

IQPeace Media Team

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s