Posted in Articles, English, Peace Stories, youth, سلام, عربي

Iraqi Youth Prepare to Celebrate International Day of Peace with Massive Carnival

عربي – English

Press Release

Wednesday, 7 September 2016

Iraqi youth prepare to celebrate International Day of Peace with massive carnival

Activists in Iraq are preparing for Baghdad’s 6th annual peace carnival, which will be held on the 21st of September, the official International Day of Peace.

Last year, more than sixty different groups participated, over 14 000 people attended the event and this year’s activities are shaping up to be even bigger.

Co-founder and spokesperson Ms Noof Assi said she and her friends were first inspired to commemorate the celebrations when a Google search of the word ‘Baghdad’ only revealed topics and images of war and death.

“We couldn’t find any peaceful photos,” Ms Assi said.

“We decided to do something to bring back the name ‘City of Peace’ to Baghdad, this is what it used to be called when the city was first built,” she added.

Ms Assi said another driving force was because she, along with other Iraqi youth, don’t know what a peaceful Iraq is like.

“For the past forty years Iraq has been at war, so all new generations know only one language … war language,” she said.

“People are using religion and beliefs [in Iraq] to create more conflicts and we are just sharing the idea that when you fight in this war you are simply not having your freedom.

“Putting a smile on another person’s face is more worthy than raising your gun in someone else’s,” she said.

With growing support for the group, each year it is able to put funds toward new projects and for every carnival, a “theme” is chosen, meaning that funds raised can be put toward a specific cause.

In past years, the carnival has raised funds to go towards micro-finance projects, supporting internally displaced persons, orphanages and support for youth led charity campaigns and groups.

The theme of this year’s carnival is ‘Youth are the Future’s Leaders’, an empowering statement considering the volunteer group consists of 15-35 years olds.

…ends

For more information please contact:

In Iraq:
Ms Noof Assi (Co-founder, IQPeace) on Phone +964 7709 2650 03 or email noof.assi@gmail.com
Mr Caeser Alwardii (Media Coordinator – Baghdad City of Peace Carnival) on phone +964 7712 2068 47 or email alwardiicaeser@gmail.com
IQPeace Facebook. https://www.facebook.com/BaghdadCityOfPeace/
IQPeace Website. https://iqpeace.com/

———————
In Australia:
Ms Tamika Watts (Volunteer Media Advisor – Australia) + 61 0406 615 440 or Tamikarenee.w@gmail.com

Mr Richard Cowley (Volunteer supporter – Australia) email cowleyrichardm@gmail.com

 

أصدار للصحافة

 

الأربعاء, 7 ايلول 2016

 

الشباب العراقي يتحضر للأحتفال باليوم العالمي للسلام بمهرجان هائل

 

ناشطون في العراق يتحضرون لمهرجان بغداد مدينة السلام السادس السنوي, الذي سوف يقام في ال21 من ايلول, اليوم الرسمي العالمي للسلام.

 

السنة الفائتة, اكثر من 60 مجموعة مختلفة شاركت, اكثر من 14,000 شخص حضر المهرجان الحدث و نشاطات هذه السنة يتشكلون على شكل اكبر.

 

مؤسسة شريكة و المتحدث بأسم الأنسة نوف عاصي قالت انها و اصدقائها ألهموا لأول مرة أن يحتفلوا بالذكرى لأول مرة عندما أجروا بحث على جوجل ل”بغداد” الذي اظهرَ فقط مواضيع و صور الحرب و الموت.

 

“لم نستطع ايجاد أي صورة مسالمة,”  قالت الأنسة عاصي.

 

“قررنا فعل شيئ لأرجاع الأسم “مدينة السلام” الى بغداد, هذا ما كانت تلقب به عندما بُنيت,” اضافت.

 

الأنسة عاصي قالت أن دافعاً أخر و هو أنها مع شباب عراقيون اخرون لا يعرفون كيف هو العراق المسالم.

 

“لأربعين سنة العراق كان في حرب, اذاً الأجيال الجديدة كلها تعرف لغة واحدة … لغة الحرب,” قالت هي.

 

“الناس يستعملون الدين و المعتقدات في العراق لخلق صراعات اخرى و نحن فقط نشارك فكرة أنك عندما تحارب في هذه الحرب أنت ببساطة لا تنعم بالحرية”.

 

“وضع أبتسامة على وجه شخص أخر يستحق اكثر من رفع سلاح على شخص أخر,” قالت هي.

 

مع نمو الدعم للمجموعة , سنة بعد سنة نكون قادرين على وضع أموال على مشاريع و لكل مهرجان, “موضوع” يختار, مما يعني أن الأموال المجموعة يمكن وضعها لخدمة سبب معين.

 

في السنوات السابقة, المهرجان جمع أموال لتذهب الى مشاريع تمويل صغيرة, لدعم النازحين, دور الأيتام و لدعم حملات و مجاميع الشباب الخيرية.

 

الموضوع لمهرجان هذه السنة هو “الشباب قادة المستقبل” , بيان تمكين يتضمن مجموعة المتطوعين تتكون من أشخاص تتراوح أعمارهم بين 15-35 سنة

 

…تنتهي هنا

 

للمزيد من المعلومات من فضلك تواصل مع

 

في العراق:

الأنسة نوف عاصي (مؤسسة شريكة, IQPeace) على الهاتف

+964 7709 2650 03

أو على البريد الألكتروني noof.assi@gmail.com

السيد قيصر الوردي (منسق فريق الأعلام – مهرجان بغداد مدينة السلام) على الهاتف +964 7712 2068 47

أو على البريد الألكتروني alwardiicaeser@gmail.com

صفحة IQPeace  على الفيسبوك

https://www.facebook.com/BaghdadCityOfPeace/

الموقع الالكتروني :  https://iqpeacee.com

 

في أستراليا:

الأنسة تاميكا واتس (متطوعة – مرشدة لفريق الأعلام – أستراليا)

الهاتف : +61 0406 615 440

أو على البريد الألكتروني Tamikarenee.w@gmail.com

السيد ريتشارد كاولي (متطوعة – داعم – أستراليا)

البريد الألكتروني cowleyrichardm@gmail.com

 

Posted in Peace news, قصص السلام, سلام, شباب, عربي

من قال لك ان بغداد لم تعد دارا للسلام ؟

 من قال لك ان بغداد لم تعد دارا للسلام؟

بارق

كلنا نعرف ان الذي جعلها دارا للسلام هو شعبها ، ناسها ، مواطنيها و لكن لماذا لا تعرف الان بدار السلام؟
هل تغير الناس؟ ام هل تغيرت المدينة؟
كلنا نطرح هذا السؤال ، لماذا ليس هناك سلام في العالم الان ؟ لماذا ليس هناك سلام في بغداد؟
اين السلام؟!
هذا هو السؤال الذي يطرحه جميع الناس و لكن الاجابة ربما تكون بسيطة
السلام موجود في داخل كل شخص موجود ، موجود في كل فرد ، كل عائلة ، و لكن اقلية هم من يستطيع اكتشاف او اظهار هذا السلام لهذا ربما نحن نعاني الكثير من المشاكل في مجتمعنا ، لكن ربما هذا الامر بدأ بالتغير الى حد ما في جيل الشباب وبالاخص بعد ان ظهرت الكثير من الحملات الشبابية و المبادرات التي تدعم السلام مثلما حدث في مهرجان بغداد دار السلام الذي يهدف تحديدا ، لارجاع اسم دار السلام لبغداد أي ان هذا المهرجان هو شمعة تشعل الشموع المنطفئة الباقية في المجتمع
او اشعال بقية الشموع من اجل هدف عظيم ، قضية هامه و هي تحقيق السلام بحد ذاته
ان هذا الهدف قد يبدو للبعض بعيد المنال و لكن لن ننسى ان رحلة الالف ميل تبدأ بخطوة ، و نحن نحاول أن ناخذ خطواتنا الاولى و سنستمر الى أن يتحقيق هدفنا ، اوقدنا اول شمعة و ستستمر
هذه الشعلة بنقل وهجها لبقية الناس حتى تصبح شعلة وهاجة عنوانها “السلام”

Posted in Articles, English, Peace news, youth, سلام

Who says that Baghdad is no longer the City of Peace?

Who says that Baghdad is no longer the City of Peace?

Bareq
what makes it the City of Peace, as we all know it, is its people, yet why now it’s not known for that. Did the people change? Or has it changed?
We all question that why there’s no peace in the world now, and why is there no peace in Baghdad?
Where’s peace?
This question is posed by all the people, and maybe the answer to such a question is simple. Peace is within ourselves. It does exist in each individual and family, but few are able to discover and show it to the world. Perhaps we suffer from so many problems in our societies, but this has begun to change with the new era of young people, especially with the emergence of the youth campaigns and initiatives that support peace; for example, Iqpeace carnival. The aim of this carnival is to return the name of City of Peace to Baghdad. So, this carnival is a candle that ignites other remaining candles of the society for a greater purpose, and an important issue which is to achieve peace. The goal may seem elusive for others, but never forget that a journey of a thousand miles begins with a single step. And here we are at our first steps, and we will continue until we achieve our goal. We have lighted up the first candle and we will continue to light up the rest. This torch restores hope to the rest of the people until its flame becomes a title of peace

Posted in قصص السلام, سلام

بغداد تحتاجنا

بغداد تحتاجنا

من بين قصص النجاح التي سنشارككم بها هي قصة حسن اسعد الذي يبلغ من العمر 18 سنة  حيث انه بدا بعمله التطوعي قبل سنتين حتى اصبح ضمن فريق التقني
، حسن يرى النجاح على انه كائن يريد المزيد دائما ولا يكتفي لذلك عندما ينجح في مجال ما لايرى نفسه على القمة ابدا وانما تخليد الانسان بعمل ينفع البشرية هو الدافع قوي للعمل والنجاح
،حسن اخبرنا بعلاقته القوية بهرجان بغداد دار السلام فقال ان ” المهرجان انتشلني من حالة اليأس التي كنت امر بها وأعاد لي حلم النجاح والطموح لأكمل مسيرتي الدراسية واستثمر طاقاتي بشيء ينفع مجتمعي ”
، وعندما قارنا بين الحلم والعمل اجاب ان ” لا يوجد وجه مقارنة فهناك نوعان من الأشخاص هناك من يحلم بالنجاح وهناك من يستيقظ باكرا لكي يحقق النجاح ”
واضاف حسن ان ” اولى خطوات النجاح هو اعادة ترتيب أولوياتي وتصحيح أخطائي واعتبر مثلي الأعلى هو المتطوع كرار الكيتاوي ”

وعندما اعدناه بالذاكرة لايام المهرجان وسألناه عن الموقف الذي اثر به فاجاب ان ” كان يكره اي انتقاد ولم يفرق بين البناء والانتقاد الذي يهدم لكنه بعدما دخل عائلته الثانية مهرجان بغداد دار السلام بدا يفرق ويستمع بتمعن لكل انتقاد لكي يطور من نفسه ”
حسن شبه بغداد بشكل مؤلم جدا ب انها كالمريض المسن في البيت لا نستطيع ان نهمله او نهجره والعناية هو ما سيشفيها ويجعلها ابهى .وهذا ما نطمح له نحن شباب المهرجان بكافه اعمارنا وتخصاصنا نطمح ونعمل على رسم صورة اجمل لبغداد وشبابها

Posted in Articles, English, Peace news, Peace Stories, قصص السلام, youth

Baghdad Needs Us

Baghdad Needs Us
Hassan’s story is among the successful stories we like to share with you. Hassan is 18 years old. Since two years ago, he has started working as a volunteer with the iqpeace family until he has become apart of the IT team. Hassan sees success as a being that wants more to grow up; therefore, he never sees himself at the summit. He works so hard because he thinks that he would be immortal through his works benefiting the mankind.
Hassan told us about his strong relationship with the Iqpeace by saying, ” the carnival picked me up from the despair that I had been undergoing, and gave me hope of success to continue my education and use it for something that benefits the society”
As comparison between dream and work he replied,” there’s no comparison. There is a person who dreams of success
and a person who wakes up early to achieve his/her success.”
Also he added by saying,” the first steps to success are to rearrange my priorities and correct my mistakes, and my ideal volunteer is Krar Al-ketawi”
And when we talked with him about the memories of the carnival’s days and asked him what was the situation that affected him, he said, ” I hated any criticism and I couldn’t differentiate between the constructive criticism and destructive criticism, but after I joined my second family (Iqpeace) I have started to differentiate between the two criticisms and listen carefully to critics in order to develop my abilities.
Hassan said that Baghdad resembles an old sick woman in the house that we can’t dessert or ignore her. All we can do is to take care of her and that what cures her and makes her beautiful again. As the youth of the carnival, this is our goal, and with our different specializations we will draw the most beautiful picture of Baghdad and its youth.

Posted in Articles, English, Peace news, Peace Stories, youth

Beginning of Change

 Beginning of Change

My name is Mohammed a 23-year old engineering student.

Like many young Iraqis, my life was very based-routine; however, I had a dream to change that routine. And I believed changing my life’s routine would somehow change my country’s future because I believe if people want to change a country’s future, they should work on themselves first. From this point onwards, I’ve started to work on myself to get rid of all the nagtivities and any related-idea that gets me bored, depressed or isolated from others. Until that day, I’ve been waiting for long time, has come to change my life. That day made me become a family member of the iqpeace family. Honestly, in the beginning I thought this carnival was like many others and wouldn’t change anything in my life. But as soon as I’ve started to work with the teams of the carnival for preparing of the celebration, I came across many values, such as teamwork, responsibility, and helping others. Also, I made so many wonderful friends who really worked very hard to pull off this carnival and redraw the real peaceful picture of their city(Baghdad). I’ve never felt so much happiness in my life like the days of the carnival. Working with such a community has made me more optimistic and taught me how to live and coexist with others

Posted in قصص السلام, youth, سلام, شباب, عربي

بداية التغيير

بداية التغيير

أنا محمد طالب هندسة عمري ٢٣ عاماً حالي لايختلف عن حال الألف من الشباب العراقيين  اعيش في حياة تسودها الرتابة والروتين

ولكن مع كل هذا فقد كان لدي حلم بتغيير حالي وربما تغيير حال البلد ً وبالاخص بعد الأحداث التي مر بها البلد في السنوات الماضي من دوامات عنف مازلنا ندفع ثمنها الى الان .. وامتلكت القناعة التامة ان تغيير المجتمع يتم عن طريق التغيير الذاتي للفرد.. “ومن هنا بدأ العمل” محاولا تغيير نفسي والتخلص من كل الشوائب المتعلقة بي، من كل الافكار التي قد تسبب كل الملل والعزلة والركون الى الاحباط، حتى أتت الفرصة لكي أكون جزء من عائلة مهرجان بغداد دار السلام

ولكي اكون صادقا فقد اعتقدت ان هذا المهرجان لا يختلف عن غيره من المهرجانات لا يغير شيء من واقع شباب بغداد لكن عندما بدأت العمل مع الفرق بالتحضير الى يوم المهرجان هو الذي يصادف يوم السلام العالمي، وتقديم المساعدة والعون الى الفرق الاخرى وتعرفت على أصدقاء جدد رائعين يعملون بجد من اجل اعادة صورة السلام الى مدينة دار السلام حينها احسست بسعادة كبير في داخلي لم أكن لاحسها من قبل

انعكست هذا الطاقة الإيجابية على نفسي وأصبحت اكثر تفاؤلاً وتفهماً للآخرين ورسخت في ذاتي فكرة السلام والتعايش مع الاخرين